“حصري” المهذب من مدارج السالكين لصالح الشامي pdf

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

❊ هذا الكتاب نصحنا به بعض أساتذتنا – جزاه الله خيراً – منذ زمن، فاقتنيتُ “تهذيب العزي”، لكنني كنتُ لا أجدني منشداً إليه تمام الإنشداد. فقلتُ: لعلني إن توسعت مداركي قليلاً استمتعتُ به، لما قيل في الثناء عليه وأن الإمام ابن القيم رحمه الله لم يكتب مثله!
:
❊ ووقع بين يدي نسخة من كتاب (المهذب من مدارج السالكين) للشيخ صالح الشامي، وعرفتُ شيئاً عن السبب، أحببتُ لذلك أن أضع بين يديكم مقتطفات من مقدمة الشيخ صالح الشامي، ثم تعريف بالكتاب من موقع الشيخ صالح الشامي، ثم روابط لتحميل الكتاب للاطلاع عليه.

ويمكن اقتناء الكتاب من معرض الكتاب القادم

مقتطفات من مقدمة الشيخ صالح الشامي

[الآتي في جملة من كلام الشيخ صالح وليس له فيه سوى النقل]

❊ ( ولكن ابن القيم لم ينفرد في تأليف هذا الكتاب، فقد شاركه فيه الإمام الشيخ أبو إسماعيل الهروي المتوفى قبله بما يزيد عن القرنين من الزمان.

:

❊ فللإمام الهروي كتاب عنوانه «منازل السائرين» جعله ابن القيم محوراً لكتابه، واستغرق شرحه له قسماً كبيراً من «مدارج السالكين».

:

❊ وهذا ما جعل الكتاب -على نفاسته- بعيداً عن أيدي عامة المبتدئين من طلاب العلم من أمثالي، لما تستلزمه طريقة الشرح من عدم انسياب العبارة، والوقوف مع «الألفاظ » التي سببها التكلف اللفظي والمعنوي، أو مع « المصطلحات» كالفناء، والاتصال، وجمع الوجود، وجمع العين… التي لم يأت لها ذكر في كتاب ولا في سنة، ولا يعرفها إلا النادر من الناس – كما يقول الإمام ابن القيم- ولا يتصور أكثرها إلا بصعوبة ومشقة، ولو سمعها أكثر الخلق لما فهموها ولا عرفوا المراد منها إلا بترجمة.

:

❊ وهذا الذي أقوله ليس رأياً خاصاً بي، ناتجاً عن قصور في الفهم، أو عدم صبر على العلم، ولكنه واقع يلمسه معظم الذين يقرأون هذا الكتاب.. ولكنهم قد لا يصرحون بمعاناتهم..

:

❊ ويسجل لنا الأستاذ صلاح شادي، تجربته في هذا الموضوع في كتابه «تأملات في كتاب مدارج السالكين» واصفاً شغفه بالكتاب وقد اندفع راغباً في قراءته، فيقول: ” فعالجتُ صفحاته في شوق، ولكن صدمتني وعورة دروبه ومسالكه، فانصرفتُ عنه..”.

وتركته مدة، ثم عاد إليه ليقول: “فبدأتُ قراءته.. ومع ذلك وجدتُ عسراً شديداً في فهم ما يرمي إليه الإمام الهروي، بل وحتى بعد التبسيط الذي ساقه ابن القيم..[تأملات في مدارج السالكين، ص٢، الناشر: شركة شعاع للنشر. الكويت.]

:

❊ فهذا القارئ الفاضل المثقف، أفصح عن معاناته عند قراءة الكتاب، وقد اضطر إلى قراءته عدة مرات كما يقول في تتمة مقدمته. وأتساءل: وهل كل القراء يمتلكون صبر الأستاذ شادي؟

:

❊ لهذا رأيتُ أن أقوم بتهذيب الكتاب، فاقتصر على كلام ابن القيم المتعلق بموضوع الكتاب، بحيث يصل القارئ إلى ما قصد إليه المؤلف من أقرب طريق.

:

❊ وهكذا بحمد الله ينضم هذا «المهذب» إلى «سلسلة مشروع تقريب تراث الإمام ابن القيم» ليأخذ مكانه في عقدها، موفراً على القارئ الكريم الوقت والجهد، سالكاً به طريق السلاسة والوضوح الذي عرف عن الإمام ابن القيم.

:

❊ وقد يكون من المستحسن أن يتعرف القارئ الكريم على طبيعة الجهد المبذول.. والغاية المرجوة من علمي في هذا الكتاب.. وهذا ما سأبينه في الفقرات التالية من هذه المقدمة، والله أسأل أن يجعل هذا العمل وكل أعمالي خالصة له، إنه نعم المسؤول، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

٢٢ جمادى الأولى ١٤٢٣هـ ١ / ٨ / ٢٠٠٢م وكتبه/ صالح أحمد الشامي) [١]

[١] انتهت المقدمة وقد نقلتُها من ص٥-٧. مرثد

:

عرض لأهم فقرات المقدمة التي كتبها الشيخ صالح الشامي جزاه الله خيرا

[سأضع العنوان وخلاصة المراد في الفقرة]

:

كتاب مدارج السالكين، ص٩: طريقة تأليف ابن القيم وملاحظات على التأليف.

:

الهروي وكتابه «منازل السائرين»، ص ١٠: عرض سريع للكتاب، ونبذة عنه.

:

ابن القيم ومنازل السائرين، ص١١: قال الشيخ صالح الشامي: “والذي يبدو لي أن الإمام ابن القيم كان معجباً بالشيخ «الهروي» من حيث كونه واحداً من فقهاء الحنابلة…. وقد وصفه شيخ الإسلام ابن تيمية بقوله…” ثم ذكر الشيخ صالح ما يراه من دافع لتأليف الإمام ابن القم لكتابه.

:

فكرة تهذيب «المدارج»، ص١٤: قال الشيخ صالح الشامي: (إنَّ الأمور السابقة – يضاف إليها الاستطرادات المعهودة في أسلوب ابن القيم، تجعل القارئ مشتت الفكر في بعض الأحيان، غير قادر على جمع أطراف الموضوع الواحد. وهذا ما دفعني إلى التفكير في تهذيب هذا الكتاب بحيث يقتصر البحث فيه على: ١- ما كتبه الإمام ابن القيم بشأن «المنازل» بعيداً عن الشرح المتعلق بكتاب الهروي.

٢- االاقتصار على المادة المتعلقة بعنوان الكتاب وموضوعه ، بعيداً عن كل الاستطرادات الوادة فيه). انتهى من ص١٤.

عملي في الكتاب، ص١٥: قال الشيخ صالح الشامي: ( وقد قسمتُ الكتاب إلى ثلاثة أبواب:

الباب الأول : وعنوانه الكلام على فاتحة الكتاب.

وقد جمعتُ فيه كلام المؤلف عن هذه السورة الشريفة، وجعلتُه في سبعة فصول.

الباب الثاني: وعنوانه منازل “إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ”. وفيه الموضوع الذي عنون المؤلف الكتاب به، وقد مهدت للمنازل بفصلين…..

الباب الثالث : وعنوانه مختارات.

وفيه عدة موضوعات ذات صلة بموضوع الكتاب، جاءت ضمن استطرادات المؤلف، فرأيت أن أضعها في هذا اباب إتماماً للفائدة. هذا ما يسر الله تعالى عمله من أجل تقريب هذا الكتاب القيم، ولم يكن عملي فيه الاختصار، فليس ما أقدمه مختصراً للأصل، ولكنه انتقاء لمادة الكتاب المرتبطة بعنوانه، وجمع لها وترتيب. وبهذا يكون القارئ أمام كتاب «مدارج السالكين» الذي وضعه ابن القيم ولم يشاركه فيه أحد) إنتهى من ص١٥-١٦.

تعريف بالكتاب من موقع الشيخ صالح الشامي

انقر هنا صفحة الكتابللتحميل برابط مباشرpdf

(صوِّر من الكتاب قرابة ربعه، وهي تعطي صورة حسنة عن الكتاب)

saleh.shami.me

marthad.wordpress.com

والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أولاً وآخراً

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s