النشيد وَ “العبادة اللذيذة”!!

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله

 

قبل أن افتتاح المدونة، كنت أكتب خواطري وأرسلها بالبريد (e-mail) لكن للأسف بحثت عن بعض خواطري كثيرا كثيراً ولم أجدها..

بعضها له مكان في قلبي، إما لمضمونه، وإما لأنني كتبته في مكان مختلف، أو لشخص ما..

وفيما يلي سأضع بين يديكم بعض تلك الخواطر الجميلة 🙂

 

وجدتُ قبل فترة خاطرة للأخ / أبو أحمد (رابط موقعه ) يتحدث فيها عن مفهوم جميل أحببت مشاركته إياكم..

يقول أخونا الفاضل..

هناك عبادات لله عز وجل، أحببت أن أسميها العبادات اللذيذة ….
وهي التي يقوم بها الإنسان ويحس بلذتها وأجرها
طبعا كل العبادات المفروض أن تكون لذيذة، ولكن هذه من العبادات السهلة الممتنعة …. فالصوم عبادة، بل ورائعة … ولكن العبادة التي أشير إليها .. هي كما ذكرت .. العبادات السهلة الممتنعة .. والتي غالبا ما نغيب عنها…

* * * * * * *

سماع النشيد

سيقول البعض .. ولكن هذه ليست عبادة ؟!
وأنا أقول بل هي من العبادة لله – عز وجل – ولكن بصلاح النية


فكم لك من أجر لو كان سماعك للنشيد بقصد (ونية) تذكر صفات الله عزوجل وأسمائه، وتذكر روائع المصطفى عليه الصلاة والسلام ؟!
كم لك من الأجر لو كان هدفك من سماع النشيد ترقيق قلبك ؟! وخشوعك ؟! وتقوية إيمانك ؟!
كم لك من الأجر لو كانت نيتك بقصد سماع الخير، واتباعه … وسماع الشر، والابتعاد عنه ؟!
 

لاحظ أن كل هذا أجر.. وأجر آخر لو طبقت ما سمعته
أليست إذا هي عبادة لذيذة …
فلنستمع إلى النشيد بنية جديدة، تكون لله – عزوجل – …

 

لاحظ أن النشيد مثله كالشعر … جميله جميل، وقبيحه قبيح … فاحرص على انتقاء أفضل الأناشيد واستمع لأجمل الأصوات والألحان … ولْيَكُنْ هدفك في النهاية: النية الصالحة …
حاول أن تعيش في جو كلمات النشيد، سترى معاني رائعة … لم تكن تخطر ببالك … أرخِ لعينك دموعها، وأسرج قلبك ليجول في كلمات تلك الأناشيد، وسترى عُجاباً….

::: شريط: شكراً إلهي | إنني عبد لربي| دف :::

نشيد رائع في وصف الحبيب المصطفى …. لحبيبنا يحيى حوا من هنا  من شريط:: دائما أنت بقلبي | أبا الزهراء | موال :::

نشيد من كلمات سيدنا: أبو بكر الصديق – رضي الله عنه – …. للعزيزين مشاري العرادة، وحمود خضر المتألف من ::: شريط: يا رجائي 4 | جد بلطفك | مؤثرات بشرية :::

Advertisements

2 responses to “النشيد وَ “العبادة اللذيذة”!!

  1. العبارات و الاناشيد الهادفة حتى لو كانت بنيه صادقة لذتها قصيره و لكن والله ثم و الله ان اللذه الحقيقيه و التي يغفل عنها الكثيرين هي المناجاة و الله ان لها حلوةً في القلب لا مثيل لها و هذا فقط وجه نظري قد اصيب او اخطأ
    في النهاية ادعو من الله ان يرزقنا النيه الصالحه و ان يبلغنا رمضان و نحنُ على طاعته

    • نسمع مئات الأناشيد.. لكن آية واحدة كما ذكرتي سبحان الله تغير حياتك!

      ونحن بحاجة على كل حال للترويح بين الوقت والآخر، كما كان النبي صلى الله عليه وسلم ينشد في كثير من أحيانه ويستمع له..

      بلغنا الله وإياكم رمضان وجعلنا وإياكم من المقبولين يااااارب 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s