قصتي مع ” ترتيب ” نفسي في العام الحالي [تجربة خاصة]

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله

 

أحاول عندما أكتب أن لا أمثِّل، وأريد أن أكتب ما يجول بخاطري، لكن اليوم “ سآخذ راحتي ع الآخر ” 🙂

 

منذ فترة بدأتُ بإعداد قائمتي لمعرض الكتاب القادم، وعلى خلاف كل السنوات الماضية، وجدتُ عدد الكتب قليلاً جداً مقارنة بالأعوام الماضية!

 

ولا أدري لماذا؟ هل هذا بسبب النضج الذي تعطينا إياه القراءة، مما يجعل البحث عن الكتاب المناسب كـ ” البحث عن إبرة في كومة قش“.. أو لغير ذلك من الأسباب؟!

 
مسودة التدوينة، قبل أن أكتبها
 
 

وحين أردتُ أن أقترح على إخواني وأخواتي بعض الكتب التي من المناسب أن يقتنوها من معرض الكتاب.. احترتُ ماذا أكتب لهم وأختار؟

* أنا لستُ من الذين يملكون خططاً شخصيةجبارة “،، لكني في نفس الوقت لستُ ممن لا يمكلها إطلاقاً !

 

على أي حال، أعود إلى خطتي في القراءة 🙂 ..

أذكر قبل فترة كنتُ أشتري كتباً دون منهج..! مرة كتاب في السير الشخصية، مرة في الفقه، مرة في السياسة… وتراكمت لديَّ الكتب دون فائد تُذْكَر..

 

كنتُ مصاباً بـ ( داء الفراشة )، وهو ـ بالبلدي ـ النطنطة أو الانتقال من كتاب إلى كتاب دون إنهاء أحدهما!

وقبل فترة، جئت لأعدَّ عدد الصفحات التي كنت قرأتُها من الكتب ” المنطنط ” منها وإليها tفوجدتها حول ١٤٠٠ صفحة!!

بعد أن صدمت بالـ ١٤٠٠ صفحة، توقفت عن إكمال العد!!!

يعني: لو التزمتُ (وبطلت شغل الفراشة) كان ممكن الآن خلصت ٧ كتب كاملات!!

قد يخجل البعض من ذكر مثل هذه الأمور، لكن نحن اتفقنا على الصراحة!


لكن حينما أكرمني الله بوضع خطة متواضعة للقراءة والألبومات الصوتية والدورات ( مطلع العام الحالي 1432 ) وجدتُ نفسي مندفعاً ومرتحاً..

 

أذكر أني أخذت ورقة وكتبتُ عليها ( أسماء مقترحة ) وتحتها ١ـ قراءة. ٢ـ ألبومات «دورات». ٣ـ ألبومات صوتية.

أنا كتبت أسماء مقترحة، يعني من باب كذا إني ما أخوِّف نفسي ^^ ، وما كنت متوقع إن هذه الورقة ستقودني ـ بعد الله تعالى ـ طوال العام..

 

لكن السؤال المهم: وكيف اختار هذه الكتب؟

فكرت ” شويتين ” وسألتُ نفسي ببساطة: ما هي المجالات الأساسية¹، التي لا يزال عندي فيها ضعف؟

¹ قصدي : الحد الأدنى للمثقف.

 

المهم: كتبتُ عدداً من المجالات، ربما ٦ أو ٧، ثم اخترتُ الكتب المناسبة لها.

أهم المحاور: الدين، الفكر، الحضارة، السير الشخصية، الأدب، والمرأة وقضاياها ـ استمراراً لقراءتي للعام الماضي ولبحث دراسي طُلب مني ـ

 

ثم اخترت الكتب التي أتوقع ـ وركزوا على أتوقع ـ أنها مهمة ومفيدة..

(<< طبعاً  اكتشفتُ بعد ذلك إنو في كتب المفروض تُخْذَف!)


صورة لـ ” أسماء مقترحة “. الذي بالأصفر تم ـ والحمد لله ـ لكنه جرى عليها تعديلات. وعدد الكتب أكثر من خطتي بحيث لو انتهيت بدري ما أحتار
 

ودعوني أذكر لكم مجالين للتمثيل وليس الحصر:

١) محور الفقه: كم كنتُ أتمنى أن أنهي كتاباً كاملاً في الفقه من أ إلى ي.

نعم! الحمد لله قرأتُ وتعلمتُ الأساسيات في الفقه، في الطهارة الصلاة وأركان الإسلام، لكنني كنت أشعر أني بحاجة إلى ” تصور كامل ” عن الفقه الإسلامي.

وبعد بحث طويييل كتاب “ فقه السنة ” لسيد سابق مع تعليقات الألباني رحمهما الله.

 

٢) محور الحضارة الإسلامية: وهذا كان موضوع مهم بالنسبة لي: كيف أريد أن أساهم في بناء حضارة وأنا لم أهضم تاريخي؟

المهم: أكرمني الله بقراءة كتاب ( ماذا قدم المسلمون للعالم؟ ـ إسهامات المسلمين في الحضارة الإنسانية ) للدكتور راغب السرجاني. الحمد لله انتهيت من جزء وباقي الثاني..

وكذلك لتعميق هذا الموضوع في نفسي أكثر، شاهدتُ حلقات الموسم الخامس (خواطر) لأحمد الشقيري.

والحمد لله كانت النتيجة فكرة مؤتمر الحضارة الإسلامية.

 

إذن، النقطة الأولى كانت القراءة.. النقطة الثانية: كانت الألبومات الصوتية.

يعني: بحكم الانتظار، والسيارة أحياناً كنت أحب أن أستمع لشيء مفيد ومسلي.

 

لكني لاحظتُ أني غير منهجي (i.e. كل مرة ألبوم) دون معايير واضحة للاختيار، كل ما يعجبني شيء أسمعه!

المهم: قررتُ إني أستمع وأتعرف أكثر على جوانب تهمني: مثل تاريخ الإسلام، وسيرة الأنبياء والأئمة..إلخ

وكانت النتيجة والحمد لله هو الجدول الذي اقترحتُه في ” ماذا أسمع “؟

طبعاً، يتخللها مسموعات للترويح والتسلية وتغيير الجو 🙂


ورقة ” أسماء مقترحة ” في الألبومات والدورات «الآن أصبحت أعتمد بعد الله على ” ماذا أسمع ” ؟»
 

وبعد (القراءة) وَ (الألبومات الصوتية) هداني الله تعالى لنقطة ثالثة، وهي: الدورات التدريبية.

 

ولأني لي رأيي الخاص في ” حضور الدورات التدريبية ” فقلتُ: ما هي ألبومات الدورات التي سوف أستمع لها في البيت؟

كتبتُ أسماء ألبومات، وسمعتُ بعضها، لكن ـ بصراحة ـ أعترف بأنَّ إنجازي فيها كان ضعيفاً و ” إحنا قربنا على نهاية العام ” !

 

لكن أنا كذلك قدَّرت ظروف نفسي، فسامحتها بشرط تكملها قريباً 🙂

 

أخيراً: سبحان الله! هذه الخلطة أو الورقة التي لصقتها بجانب المكتب ما كنت أتوقع إنها حتساعدني بهذه الدرجة.

الحمد لله تعلمتُ حاجات مررة كثيرة، وفي نفس الوقت أصبح عندي تصور عام لكثير من المسائل ( يعني: بناء فكري ).

 

ومرة ثانية: أؤكد أن هذه تجربة شخصية، يعني ليس شرطاً أن تنطبق على كل شخص.

لكن أحببت أن أشارككم ما في قلبي.. لأني أحبكم

 

تعليق ما بعد كتابة الخاطرة بفترة:

هذا ما كتبتُه قبل فترة، واليوم وأنا أعيد قراءة وكتابة هذه الخاطرة أؤكد على أن هذه تجربة شخصية. وأؤكد أني الآن لا أستخدم نفس الطريقة السابقة بالتفصيل، يعني: فيها شبه كبير، لكن كذلك فيها اختلاف كبير.

 

يعني: الإضافة الوحيدة الجديدة هي أني عرفتُ بشكل أعمق: ما الأمور التي تنقصني وأحتاجها؟ ولم تكن الصورة ضبابية مثل العام الماضي والحمد لله.

والواحد منا ـ قد يتحرج في أحياناً من ذكر هذا ـ لكن كما قال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم: ” حب لأخيك ما تحب لنفسك “، وكما قال ربنا تعالى: ( وأما بنعمة ربك فحدث ).

 

ربنا يكرمنا جميعاً برضاه وسعادته وجنته

ولا تنسوني من صالح دعائكم بارك الله فيكم 🙂

Advertisements

6 responses to “قصتي مع ” ترتيب ” نفسي في العام الحالي [تجربة خاصة]

  1. تجربة مميزة استفدت منها كثيرا و اشكر فيك صفة الكلام والنصح من القلب ….. صفه تغبط عليها
    جزيت خيرا

    • الله يسعدك سيدي.. ونحن بتعلم من بعض.. وأنا سعيد بفتحك مدونتك كما ذكرت لأنك ستشاركنا بعالمك الخاص 🙂
      شكرا جزيلاً 🙂

  2. كنت اقرأ من قبل بدون خطة, لكن منذ فترة قررت أكتب أسماء الكتب التي أريد قراءتها في ورقة حتى يسهل علي تذكرها اثناء تواجدي في المكتبة, لكن ان بدأت في قراءة كتاب يعجبني لابد من إنهاء قراءته قبل الابتداء في غيره, الحديث عن الكتب والقراءة ممتع جدا, شكرا لك

    • العفو بارك الله فيكم
      أنا بدأت بنفس الطريقة التي ذكرتيها حضرتك..
      وأما هذه النقطة، فهي نقطة جوهرية بالنسبة لي : (لكن ان بدأت في قراءة كتاب يعجبني لابد من إنهاء قراءته قبل الابتداء في غيره)
      شكراً لكريم زيارتكم 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s