التدوينة الصوتية: الاستفادة من الحياة الجامعية، وحكايتي مع دكتورنا!

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله

 

( ما شاء الله يا عم مرثد! كبرنا.. ما شاء الله) كانت هذه كلمات أحد دكاترتي في الجامعة، وهي كلمة أحببتُها لأن هذا (الدكتور) كان يراني كبيراً منذ أن كنتُ صغيراً، فكان لا يناديني إلا بـ ” يا عم مرثد “!

 

كلمتُه هذه أثارت في نفسي شجون ومعاني كثيرة، سجلتُ بعضها في هذه الخاطرة عن الحياة الجامعية، وأنا أسير في أروقتها.

 

في الخاطرة أنَّ الاستفادة من الحياة الجامعية ـ مهما كان تقدُّم أو تأخُّر الجامعة من ناحية الأبنية.. ـ الاستفادة في جزء كبير يعود إلى الطالب/ة نفسه.

هذا ما أتحدث عنه في بعض هذه الخاطرة.


(وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ)


للتحميل “مؤثرات” ، “بدون مؤثرات” ❊ للاستماع:

(نسخة الخلفية الصوتية: تبدأ بأنشودة لحمود الخضر)

أو

(بدون مؤثرات)


يمكنكم مشاهدة فيديو التدوينة هنا على اليويتوب:

 

(نسخة الخلفية الصوتية: تبدأ بأنشودة لحمود الخضر)


(بدون مؤثرات)

 

يسعدني تلقي آراؤكم وتجاربكم

حقاً أنا أستفيد منها!

 

دمتم بود وسعادة يااارب🙂

2 responses to “التدوينة الصوتية: الاستفادة من الحياة الجامعية، وحكايتي مع دكتورنا!

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s